وزراء خارجية دول عدم الانحياز يُدينون التطرّف الذي يستهدف السوريين

​في ختام اجتماعهم الثامن عشر في العاصمة الأذربيجانية باكو

وزراء خارجية دول عدم الانحياز يُدينون التطرّف الذي يستهدف السوريين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزراء خارجية دول عدم الانحياز يُدينون التطرّف الذي يستهدف السوريين

وزراء خارجية دول عدم الانحياز
باكو- منى المصري

أدان وزراء خارجية دول حركة عدم الانحياز في ختام اجتماعهم الثامن عشر في العاصمة الأذربيجانية باكو التطرف الذي يستهدف سورية وعبروا عن تضامنهم مع كل الدول التي تعاني من ظاهرة التطرف وطالبوا بالتصدي لها ومكافحتها.

كما أدان الوزراء في الوثيقة الختامية "إعلان باكو السياسي" التي تم تبنيها بالإجماع ممارسات وجرائم تنظيمي "داعش" والقاعدة الإرهابيين والتنظيمات الإرهابية الأخرى المرتبطة بهما في سورية والعراق وليبيا ودول أخرى، مشيرين إلى ان التهديد الإرهابي لا يقتصر في إثارة على هذه الدول وإنما يمتد إلى بقية دول المنطقة والعالم.

واستنكر الوزراء الأعمال العدائية التي يرتكبها كيان الاحتلال الإسرائيلي ضد سورية بما في ذلك الاعتداءات الأخيرة والدعم الإسرائيلي للتنظيمات الإرهابية جنوب سورية وعبروا عن تضامنهم مع سورية داعين إلى محاسبة "إسرائيل" على أعمالها العدوانية.

وشددوا على ضرورة التوصل إلى حل سياسي سلمي للأزمة الراهنة في سورية عبر العملية السياسية بقيادة سورية استنادا لبيان جنيف وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 ودعوا إلى تعزيز إيصال المساعدات الإنسانية إلى المحتاجين لها، معربين عن قلقهم جراء الإجراءات القسرية الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري والتي تؤثر على معيشة السوريين.

وأعربوا عن دعمهم القوي وتضامنهم مع حق سورية العادل في استعادة الجولان السوري المحتل وطالبوا كيان الاحتلال الإسرائيلي بالوفاء الفوري وغير المشروط بالتزاماته والانسحاب الكامل من الجولان حتى خط الرابع من حزيران عام 1967.

كما أكد الوزراء في الوثيقة على مبادئ مؤتمر باندونغ العشرة لا سيما مبادئ احترام السيادة والمساواة في السيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول وتسوية النزاعات بالطرق السلمية وعدم استخدام القوة أو التهديد باستخدامها في العلاقات الدولية.

وجدد الوزراء المطالبة بإخلاء منطقة الشرق الأوسط من كل أسلحة الدمار الشامل وطالبوا "إسرائيل" باعتبارها الطرف الوحيد الحائز الأسلحة النووية بالانضمام إلى معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية وإخضاع منشآتها النووية لرقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

يُذكر أن سورية شاركت في الاجتماع الثامن عشر لوزراء خارجية دول حركة عدم الانحياز الذي عقد في باكو ممثلة بالدكتور بشار الجعفري مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة.​

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزراء خارجية دول عدم الانحياز يُدينون التطرّف الذي يستهدف السوريين وزراء خارجية دول عدم الانحياز يُدينون التطرّف الذي يستهدف السوريين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزراء خارجية دول عدم الانحياز يُدينون التطرّف الذي يستهدف السوريين وزراء خارجية دول عدم الانحياز يُدينون التطرّف الذي يستهدف السوريين



خلال حضورها العرض الأول لفيلم "سكاي سكريبر"

نيف كامبل تتألق بفستان ذهبي مطرز خطف الأنظار

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 09:46 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

"السالوبيت" أفضل اختيار لإطلالة عملية في عروض صيف 2018
 العرب اليوم - "السالوبيت" أفضل اختيار لإطلالة عملية في عروض صيف 2018

GMT 10:10 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

النباتات في بيئة داخلية تساعد على خفض ضغط الدم
 العرب اليوم - النباتات في بيئة داخلية تساعد على خفض ضغط الدم
 العرب اليوم - "كواليا" الأسترالي يستعيد مجده بعد تعرّضه للإعصار

GMT 00:08 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

الهند تقدم ألف منحة دراسية للطلبة السوريين

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 06:06 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

بقلم : أسامة حجاج

GMT 07:25 2018 الخميس ,22 آذار/ مارس

قطع أثاث عصرية وعملية تناسب الشقق الصغيرة

GMT 00:20 2018 الإثنين ,05 آذار/ مارس

نالبندوف يسعى لزيادة السائحين في شرم الشيخ

GMT 04:06 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

سارة عليوي تُوضِّح سبب الهجوم على "صيف بارد"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24