مقتل 8 أشخاص في مظاهرات احتجاجية على الأوضاع الاقتصادية في السودان
آخر تحديث GMT13:27:01
 العرب اليوم -

وصفتهم الحكومة السودانية بـ"المندسين" و"المخربين"

مقتل 8 أشخاص في مظاهرات احتجاجية على الأوضاع الاقتصادية في السودان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مقتل 8 أشخاص في مظاهرات احتجاجية على الأوضاع الاقتصادية في السودان

مظاهرات احتجاجية على الأوضاع الاقتصادية في السودان
الخرطوم - منيب سعادة

 قالت الحكومة السودانية، اليوم الجمعة، إنها لن تتسامح مع ممارسات التخريب، ولن تتهاون في حسم الفوضى، وانتهاك القانون، وذلك في أول تعليق رسمي منها على الاحتجاجات الشعبية، التي خلفت ثمانية قتلى واتسعت رقعتها الخميس لتصل إلى العاصمة الخرطوم.

وذكر بيان أصدره المتحدث الرسمي باسم الحكومة، وزير الإعلام، بشارة جمعة أرور، أن الحكومة ظلت تبذل جهودا مقدرة لتوفير السلع والخدمات الأساسية الضرورية رغم ظروف الحصار وآثاره على الاقتصاد السوداني.

وأضاف البيان أن "عدة مناطق في البلاد شهدت أمس الخميس وأمس الأول الأربعاء مظاهرات احتجاجية من المواطنين على الأوضاع الاقتصادية والمعيشية وأن قوات الشرطة والأمن تعاملت بصورة حضارية معها دون كبحها أو اعتراضها بحكم أن المواطنين يمارسون حقا دستورياً مكفولا لهم وبحكم أن الأزمة معلومة للحكومة وتعكف على معالجتها".

وأشار إلى أن المظاهرات السلمية انحرفت عن مسارها وتحولت بفعل من وصفهم البيان بـ"المندسين" إلى "نشاط تخريبي استهدف المؤسسات والممتلكات العامة والخاصة بالحرق والتدمير وحرق بعض مقار الشرطة"، مبينا أن "بعض الجهات السياسية برزت في محاولة استغلال هذه الأوضاع لزعزعة الأمن والاستقرار تحقيقاً لأجندتهم السياسية وهو الأمر الذي وضح جلياً في بياناتهم المنشورة".

وأكد البيان قيام الحكومة بدورها في توفير السلع والخدمات ومعالجة أزمة الوقود والخبز، وأنها اتخذت قراراً باستمرار دعم الدقيق وتثبيت سعر قطعة الخبز للمواطن، منوها إلى أن الجهود متصلة لمعالجات جذرية لكافة القضايا بما فيها قضية توفير الأوراق النقدية.

وذكرت الحكومة أن التخريب والاعتداء على الممتلكات وإثارة الذعر والفوضى العامة أمر مرفوض ومستهجن ومخالف لصريح القانون. ودعا البيان المواطنين لمزيد من اليقظة، قبل أن يترحم على أرواح الشهداء، وتمنى الشفاء للجرحى.

وسقط ثمانية قتلى الخميس، في الاحتجاجات الشعبية في السودان، التي اتسعت رقعتها بعدما انطلقت الأربعاء بمدن عطبرة وبورتسودان والنهود والدامر، لتصل إلى العاصمة الخرطوم، فيما فرضت السلطات حظر تجوال على مدينتي القضارف وعطبرة.

وقال معتمد القضارف، "شرق السودان" الطيب الأمين طه، لمحطة تلفزيون "سودانية 24" المستقلة "سقط ستة قتلى وعدد من الجرحى"، كما سقط قتيل في مدينة بربر، وآخر في مدينة كريمة شمال السودان.

إلى ذلك، قالت مصادر حكومية، إن لجنة أمن محلية القضارف أعلنت حالة الطوارئ بالمدينة، وحظرت التجوال من الساعة السادسة مساءً حتى الساعة السادسة صباحاً. وسار المتظاهرون من منطقة سوق جاكسون بوسط الخرطوم إلى منطقة شارع الجمهورية، أشهر شوارع العاصمة الخرطوم. واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الذين لجأوا لشوارع فرعية، والذين أصيب بعضهم بحالات اختناق.

وأضرم محتجون النار في مقرّ هيئة المياه بالقضارف، وحاولوا اقتحام مقرّ مصرف السودان، منددين بالأوضاع المعيشية وغلاء الأسعار. كذلك بثّ ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي عدداً كبيراً من مقاطع فيديو، لاحتجاجات في كل من القضارف وبربر وسنار وبورتسودان، ومدن أخرى لم يتم التأكد منها بالكامل، فيما كان بارزاً وصولها إلى العاصمة الخرطوم، حيث خرج طلاب جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا بتظاهرة، إضافة إلى خروج تظاهرة بحي الديم جنوب الخرطوم، ومدينة سنار جنوب شرق الخرطوم.

قد يهمك أيضاً :

الحكومة السودانية تُعلن عن زيادة دعمها للدقيق إلى 745 ألف دولار

السودان ينتقد أميركا بعد تمديدها "حالة الطوارئ"

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 8 أشخاص في مظاهرات احتجاجية على الأوضاع الاقتصادية في السودان مقتل 8 أشخاص في مظاهرات احتجاجية على الأوضاع الاقتصادية في السودان



GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021
 العرب اليوم - اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021

GMT 14:34 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 العرب اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 07:06 2019 السبت ,09 شباط / فبراير

غودغير تتألق في بكيني أسود صغير

GMT 09:19 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

إخلاء مخيم عين عيسى إثر فرار عوائل دواعش بعد قصف تركي

GMT 09:46 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

"قواعد العشق 40" تعود بموسم جديد على مسرح السلام

GMT 15:34 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

موديلات بروشات الماس ليوم الزفاف

GMT 08:16 2020 الإثنين ,06 كانون الثاني / يناير

شركة ألبينا تُعلن عن وداع الجيل الحالي من سيارتها "بي 4 إس"

GMT 15:53 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

حملة تشجير بكلية طب الأسنان في جامعة حماة

GMT 05:46 2019 الخميس ,26 كانون الأول / ديسمبر

خريطة توزع السيطرة والقوى في سوريا محدثة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24