محمد الحلبوسي يدعو إلى التكاتف بوجه محاولات داعش إثارة فتنة طائفية
آخر تحديث GMT08:28:05
 العرب اليوم -

سجال بين النجف والأنبار حول هجمات التنظيم المتجددة في العراق

محمد الحلبوسي يدعو إلى التكاتف بوجه محاولات "داعش" إثارة فتنة طائفية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - محمد الحلبوسي يدعو إلى التكاتف بوجه محاولات "داعش" إثارة فتنة طائفية

رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي
بغداد ـ نهال قباني

ما زال ملف المواطنين النجفيين، الذين قام تنظيم "داعش" باختطاف وقتل عدد منهم أثناء وجودهم في الأنبار لجني ثمار "الكمأ" والصيد، يحظى باهتمام المسؤولين والإدارات المحلية في المحافظتين العراقيتين، حيث التقى رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، أمس الثلاثاء، وفداً برئاسة نائب محافظ النجف هاشم الكرعاوي، ضمّ مجموعة من أهالي المغدورين، قرب "بحيرة الثرثار"، وأعضاء في مجلس المحافظة، ومدير استخباراتها.

وقام "داعش" في غضون الأسبوع الأخير، بخطف وقتل مجموعة من المواطنين النجفيين في مناطق متفرقة من الأنبار، يناهز عددهم 19 شخصاً.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، في بيان، أن الأخير قال أثناء لقائه وفد محافظة النجف في الأنبار: "لا بدَّ من التكاتف؛ للحفاظ على النصر الذي تحقَّق بوحدة أبناء الشعب العراقي، وإن (داعش) الذي يريد إثارة الفتنة الطائفية ما يزال يتحرك في بعض المناطق الأنبار، ولكن بضعف". وأضاف الحلبوسي أنَّ "تكرار مثل هذه الجرائم الإرهابية التي يذهب ضحيتها المواطنون المدنيون، هدفها زعزعة الاستقرار والسلم الأهلي للبلاد، و(داعش) تنظيمٌ إجرامي، يستهدف الجميع دون استثناء"، مشيراً إلى أنه "ستتم ملاحقة المجرمين قانونيّاً وقضائيّاً، في كلِّ مكان".

ورأى الحلبوسي، أن حادث اختطاف 12 شخصاً في قضاء النخيب تتحمله قيادة عمليات الفرات الأوسط وبعض قطعات "الحشد الشعبي"، تحمّل أطراف من النجف، محافظة الأنبار مسؤولية الخروقات الأمنية التي يقوم بها "داعش" وحوادث القتل والاختطاف في المحافظة.

وقال نائب محافظ النجف، ورئيس الوفد إلى الأنبار، هاشم الكرعاوي لـ"الشرق الأوسط": "وصل الوفد إلى الأنبار، وهو يحمل رسالة عتب شديدة لأهالي المحافظة وسلطاتها المحلية وعشائرها، لأن الحوادث وقعت ضمن الحدود الإدارية للأنبار، وكان موقفهم خجولاً".

ويضيف: "كان يجب اتخاذ بعض التدابير والإجراءات الأمنية والاجتماعية بعد وقوع الحادث، وكان يجدر بقوات الأمن في المحافظة حماية المدنيين، وبعشائر الأنبار إدانة هذه الأعمال والقيام بزيارة عوائل الضحايا في النجف".

أقرأ أيضاً :

"قوات سورية الديمقراطية" تستعدُّ للإعلان عن القضاء على "داعش" خلال أيام

لكن الكرعاوي استدرك قائلاً: "بعد زيارتنا للأنبار علمنا عن نية وجهائها وعشائرها وشخصيات رفيعة فيها، القيام بزيارة النجف خلال اليومين المقبلين لتقديم التعازي إلى أسر الضحايا"، مشيراً إلى أن "النجفيين والأنباريين عازمون على عدم السماح لـ(داعش) بإثارة الفتنة الطائفية من جديد".

وحول إجمالي عدد الأشخاص الذين قتلهم واختطفهم "داعش" مؤخراً، ذكر الكرعاوي أن العدد 19 شخصاً، وقد تمكن أحد المخطوفين (أمس) أثناء وجودنا في الأنبار من قتل اثنين من خاطفيه والهروب منهم.

وكشف الكرعاوي عن إصدار رئيس مجلس النواب تعليمات مشددة للجهات الأمنية بإطلاق عمليات عسكرية واسعة لمطارة ما تبقى من فلول "داعش" في الأنبار والسماح لذوي الضحايا برفع دعاوى الحق الشخصي في النجف، لأنهم لا يستطيعون رفعها في الأنبار.

بدوره، قال محافظ الأنبار علي فرحان، في تصريحات، إن موقف حكومة محافظة الأنبار بشأن عمليات القتل والخطف في المحافظة لم يكن خجولاً، وإن أجهزتنا الأمنية جادة في ملاحقة مرتكبي حادثة الثرثار. وأضاف: الإرهاب يستهدف الجميع، فهو لا ينتمي لطائفة أو دين أو قبيلة، وأن أفعاله الإجرامية مستهجنة، وتهدف إلى زعزعة الأمن في المناطق المحررة وزرع الفتنة في صفوف أبناء بلدنا الواحد.

وكشف مدير استخبارات شرطة محافظة الأنبار، عن إلقاء القبض على 10 مشتبهين بهم في ارتكاب جريمة النخيب قبل أيام. وقال مدير استخبارات الأنبار، خلال استقبال وفد محافظة النجف: سنعلن التقرير النهائي للجريمة خلال 72 ساعة.

قد يهمك ايضا

تركيا تسعى الى اقامة "منطقة آمنة" شمال سورية تشمل مدينة إدلب وريفها

"قوات سورية الديمقراطية" تعتقل عنصراً "داعشياً" ألمانياً مع زوجتيه في الباغوز

 
syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد الحلبوسي يدعو إلى التكاتف بوجه محاولات داعش إثارة فتنة طائفية محمد الحلبوسي يدعو إلى التكاتف بوجه محاولات داعش إثارة فتنة طائفية



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 12:01 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 13:29 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

قناع "الموز والعسل" لعلاج مشاكل الشعر الجاف

GMT 13:13 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق "التاي داي" مِن وحي أحدث إطلالات جينيفر لوبيز

GMT 10:03 2020 الأربعاء ,15 إبريل / نيسان

مقتل طفلين وإصابة آخر بانفجار لغم في تدمر السورية

GMT 11:34 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

إطلاق صاروخ النقل فالكون-9 بنجاح

GMT 01:37 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أميرة السويد تُبهرنا من جديد بفستان آنثوي فاخر

GMT 00:10 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

قلق عراقي من احتمالية دخول عناصر "داعش" من سوريا

GMT 09:02 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 15:15 2019 الجمعة ,01 آذار/ مارس

الجو العام لا يبشر بالهدوء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24