محمد العرابي يُوضِّح أنّ السيسي أخذ موقفًا متباينًا بشأن الأزمة السورية

بيَّن لـ"سورية24" أنّ القمة العربية ليس لها يد في وضع الحلول

محمد العرابي يُوضِّح أنّ السيسي أخذ موقفًا متباينًا بشأن الأزمة السورية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - محمد العرابي يُوضِّح أنّ السيسي أخذ موقفًا متباينًا بشأن الأزمة السورية

لسفير محمد العرابي
القاهرة- أكرم علي

أكد السفير محمد العرابي، وزير الخارجية المصري الأسبق، على أنّ القضية السورية حظيت بنقاش كبير في الجامعة العربية بعد الضربات التي تعرّضت لها مِن الثلاثي الأميركي الفرنسي والبريطاني، وإن القضية الفلسطينية تصدرت أيضا أعمال القمة العربية التي شهدتها مدينة الظهران السعودية.

وأوضح السفير محمد العرابي، خلال حوار له مع "سورية24"، أن الضربات العسكرية على سورية كانت هزيلة وذلك لحفظ ماء الوجه بعد التهديدات التي أطلقها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ردا على الاتهامات الموجهة لسورية بشأن استخدامها الأسلحة الكيمائية، وشدد العرابي على الأخطر في ما يتعلق بالضربة العسكرية التي وُجهت إلى سورية، هو انسياق كل من بريطانيا وفرنسا خلف عمل عسكري دون انتظار نتائج التحقيقات بشأن مزاعم استخدام الأسلحة الكيماوية في دوما السورية.

وبشأن الموقف المصري من الأحداث في سورية، أكد وزير الخارجية الأسبق أن مصر هي العمود الفقري للموقف العربي، وإن مصر أخذت موقفا متوازنا وكان لديها حرص كبير على أن لا يعاني الشعب السوري مرارا بعد 6 أعوام من الحرب، مشيرا إلى أن هناك قدرا من التوافق بين الدول العربية بشأن القضايا العربية والتي طرحت خلال القمة العربية.

وأشار وزير الخارجية المصري الأسبق إلى أن التصعيد الذي شهدته سورية مؤخرا، ألقى بظلاله على طاولة حوار القادة العرب، إذ إن الموقف المصري تجاه الأوضاع السورية يعد بمثابة نموذج يتم السير عليه في الموقف العربي بشأن تلك القضية، لافتًا إلى أنه موقف متوازن، ويخاطب كل أطراف الموقف، والتي أكدت فيه مصر أنها لا تستشعر أن مثل هذه العمليات العسكرية قد تحسم الموقف العسكري على الأرض، كما يجرم استخدام كل الأسلحة المحرمة هناك في الوقت نفسه.

وبشأن التباين في وجهات النظر بين مصر والسعودية في ما يخصّ التصعيد في سورية هو تباين طبيعي تكرر في مواقف مماثلة سابقًا، إلا أن مصر تدعم دائما الحلول السياسية، ورفض أي حل من شأنه وقوع أي خسائر بشرية، مؤكدا أن القمة العربية ليس لها يد في وضع حلول بعينها للأزمة السورية، مؤكدًا على أن الوضع هناك أصبح في يد الأطراف الفاعلة على الأرض.

ودعا وزير الخارجية الأسبق إلى ضرورة تجاوز القمة العربية التباين في وجهات النظر بشأن سورية للتوصل إلى وفاق يؤدي في النهاية للحفاظ على وحدة الأراضي السورية، مؤكدا أن موضوع الأزمة السورية وصل إلى حد كبير من التعقيد، لتدخل عدد من الأطراف الخارجية على خط الأزمة.

ورحّب العرابي بإعلان العاهل السعودي عن تبرعه بـ200 مليون جنيه لتعزيز موقف القضية الفلسطينية من خلال دعم الأوقاف الفلسطينية والأونروا وذلك بعد وقف التمويل الأميركي مؤخرا بعد قرار نقل السفارة الأميركية للقدس، وذلك من أجل تعزيز الوضع خلال الفترة المقبلة في ظل تراجع المساعدات المقدمة للشعب الفلسطيني وتراجع عدد من الدول الأوروبية عن ذلك بعد قرار الولايات المتحدة.​

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد العرابي يُوضِّح أنّ السيسي أخذ موقفًا متباينًا بشأن الأزمة السورية محمد العرابي يُوضِّح أنّ السيسي أخذ موقفًا متباينًا بشأن الأزمة السورية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد العرابي يُوضِّح أنّ السيسي أخذ موقفًا متباينًا بشأن الأزمة السورية محمد العرابي يُوضِّح أنّ السيسي أخذ موقفًا متباينًا بشأن الأزمة السورية



خلال حضورها العرض الأول لفيلم "سكاي سكريبر"

نيف كامبل تتألق بفستان ذهبي مطرز خطف الأنظار

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 09:46 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

"السالوبيت" أفضل اختيار لإطلالة عملية في عروض صيف 2018
 العرب اليوم - "السالوبيت" أفضل اختيار لإطلالة عملية في عروض صيف 2018

GMT 10:10 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

النباتات في بيئة داخلية تساعد على خفض ضغط الدم
 العرب اليوم - النباتات في بيئة داخلية تساعد على خفض ضغط الدم
 العرب اليوم - "كواليا" الأسترالي يستعيد مجده بعد تعرّضه للإعصار

GMT 00:08 2018 الجمعة ,06 إبريل / نيسان

الهند تقدم ألف منحة دراسية للطلبة السوريين

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 06:06 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

بقلم : أسامة حجاج

GMT 07:25 2018 الخميس ,22 آذار/ مارس

قطع أثاث عصرية وعملية تناسب الشقق الصغيرة

GMT 00:20 2018 الإثنين ,05 آذار/ مارس

نالبندوف يسعى لزيادة السائحين في شرم الشيخ

GMT 04:06 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

سارة عليوي تُوضِّح سبب الهجوم على "صيف بارد"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24