أميركا تحذر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية من اختفاء الأدلة
آخر تحديث GMT18:57:30
 العرب اليوم -

أكدت أن قصف الدوما لن يحل الأزمة الراهنة

أميركا تحذر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية من اختفاء الأدلة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أميركا تحذر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية من اختفاء الأدلة

الأسلحة الكيميائية
موسكو ـ حسن عمارة

دخل المحققون الدوليون التابعون لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، الثلاثاء إلى دوما، البلدة السورية التي تعرضت إلى الهجوم الكيميائي المزعوم، بعد أيام من تأجيل دخولهم وسط تحذيرات القوى الغربية من احتمال طمس الأدلة.

وأدى الهجوم المشتبه فيه في 7 أبريل/ نيسان، إلى سقوط أكثر من 40 قتيلًا، وألقت القوى الغربية باللوم على النظام السوري في شنه، وردًا على ذلك، أطلقت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضربات جوية على المنشآت العسكرية السورية، واعترفت باريس، الثلاثاء أن الضربات لن تحل الأزمة ولكنها كانت ضرورية لشرف المجتمع الدولي.

 

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية السورية "سانا" أن خبراء من اللجنة المعنية بالأسلحة الكيميائية يدخلون مدينة دوما، في إشارة إلى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.ووصل المفتشون إلى دمشق في اليوم الذي شنت فيه القوى الغربية الضربات، ولكن لم يسمح لهم بدخول دوما.

تحذيرات من طمس الأدلة

وحذرت الولايات المتحدة وفرنسا من إخفاء أدلة استخدام الأسلحة الكيميائية، حيث قالت وزارة الخارجية الفرنسية " من المرجح جدًا أن تختفي الأدلة والعناصر الأساسية من الموقع، والذي يسيطر عليه بالكامل الجيشان الروسي والسوري".

وقال السفير الأميركي كين وود، لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، إن موقع الهجوم تم العبث به، وردت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، مايا زهاروفا، على فرنسا، مؤكدة أن اهميتها مفاجئة للغاية، موضحة أن روسيا أيدت عملية التفتيش.

وذكر العديد من الخبراء أن أي تحقيق في هذه المرحلة من المرجح أن يكون غير حاسم، حيث قال أوليفر ليبيك، زميل مؤسس في مؤسسة البحث العلمي في فرنسا " كما هو الحال في أي مسرح جريمة، من الضروري الوصول إلى هناك في أسرع وقت ممكن"، مضيفًا " إذا لم يكن لدى الروس والسوريين ما يخشونه، فمن الغريب أن ينتظروا من 36 إلى 72 ساعة، فربما منحوا أنفسهم الوقت من أجل عملية التنظيف".

الرئيس الفرنسي يدلي بتصريحات غريبة

وأكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمام البرلمان الأوروبي أن الضربات الجوية كانت قرارًا سياسيًا أكثر من عسكريًا، قائلًا في ستراسبورغ " تدخلت ثلاث دول، ولكن اسمحوا لي أن أكون صريحًا وصادقًا جدًا، لقد كان ذلك من أجل شرف المجتمع الدولي، مضيفًا " هذه الضربات لا تحل أي شيء لكنني أعتقد أنها مهمة".

ومن المقرر أن يجرد الرئيس الفرنسي نظيره السوري بشار الأسد، من الجائزة المرموقة التي منحها له الرئيس الفرنسي الأسبق جاك شيراك في عام 2001، حيث قال مكتب ماكرون "يؤكد قصر الإليزيه ضرورة اتخاذ إجراء تأديبي لسحب وسام جوقة الشرف من الأسد".

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أميركا تحذر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية من اختفاء الأدلة أميركا تحذر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية من اختفاء الأدلة



GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021
 العرب اليوم - اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021

GMT 14:34 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 العرب اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 13:27 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

تعرف على أهم الأماكن السياحية في ألبانيا 2021
 العرب اليوم - تعرف على أهم الأماكن السياحية في ألبانيا 2021

GMT 09:57 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 07:17 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أشهر معالم السياحة في مدينة لوكا الإيطالية

GMT 11:57 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

انطلاق فعاليات ملتقى فهد بلان للموسيقا بالسويداء

GMT 09:13 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 17:38 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

برشلونة يواجه ليفانتي في ذهاب ثمن نهائي كأس أسبانيا

GMT 07:15 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

عملية جراحية في "الأنف" تؤثر على صوت نجوى كرم

GMT 10:23 2020 الخميس ,11 حزيران / يونيو

نجمات وبلوغرز لم تكن إطلالتهن موفقة نهار زفافهن

GMT 11:03 2020 الإثنين ,24 شباط / فبراير

نصائح جمالية لتبقى رائحة عطركِ مدة أطول..

GMT 06:02 2020 الأحد ,23 شباط / فبراير

جينر و حديد تتألقان في أسبوع الموضة في ميلان

GMT 10:01 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على "جي 70" منافسة "بي إم دبليو" الشبابية والأنيقة

GMT 06:32 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سفرات مودرن ملوّنة تليق بديكور منزلك العصري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24