سورية تؤكّد أنّها لن تتخلى عن حقها في القضاء على النصرة في إدلب
آخر تحديث GMT16:16:39
 العرب اليوم -

أوضحت أنّ التنظيم المتطرف يتخذ المدنيين رهائن ودروعًا بشرية

سورية تؤكّد أنّها لن تتخلى عن حقها في القضاء على "النصرة" في إدلب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سورية تؤكّد أنّها لن تتخلى عن حقها في القضاء على "النصرة" في إدلب

مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري
دمشق - سورية 24

جّدد مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور بشار الجعفري، التأكيد على أن سورية لن تتخلى عن حقها السيادي وواجبها في القضاء على آخر بؤر الإرهاب في إدلب التي يسيطر عليها تنظيم "جبهة النصرة" ويتخذ المدنيين فيها رهائن ودروعًا بشرية ويواصل اعتداءاته على المناطق المجاورة.

وأوضح الجعفري في مؤتمر صحافي عقب جلسة مغلقة لمجلس الأمن حول سورية، أن أبشع أشكال النفاق هو أن يناقش مجلس الأمن اليوم الوضع الإنساني في سورية بطلب من دول تحتل أجزاء من الأراضي السورية وتفرض إجراءات قسرية أحادية الجانب على الشعب السوري وتواصل دعم التنظيمات الإرهابية في إدلب ونهب النفط السوري على طريقة العصابات والقراصنة.

وأشار الجعفري إلى أن بعض أعضاء مجلس الأمن ولا سيما الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا وبلجيكا فشلوا في مكافحة الإرهاب فيما لا تزال بلدان الاتحاد الأوروبي تتعامل بشكل غير مسؤول مع ملف الإرهابيين الذين يحملون جنسياتها حيث تواصل الامتناع عن استرجاع هؤلاء الإرهابيين وعائلاتهم بل وتتجاهل قيام النظام التركي بنقل العديد من أولئك الإرهابيين من إدلب عبر تركيا إلى ليبيا للمشاركة في المعارك الدائرة هناك.

وشدد الجعفري على أن النظام التركي يواصل التملص من التزاماته في سوتشي وأستانا عبر دعمه التنظيمات الإرهابية في إدلب بالمزيد من الأسلحة بما فيها الطائرات المسيرة لافتًا إلى أن هذه التنظيمات تحتجز أكثر من مليون مدني رهائن ودروعا بشرية وتعتدي على المناطق والمدن المجاورة ولا سيما حلب وحماة واللاذقية.

وقال الجعفري: كان من الأفضل لمن دعا إلى عقد جلسة مجلس الأمن هذه أن يتعاون بشكل حقيقي مع الدولة السورية للقضاء على الإرهاب في إدلب والتعامل بشكل مسؤول مع الوضع الخطير في المحافظة بدلًا من الاستمرار بتقديم غطاء للتنظيمات الإرهابية التي تسيطر عليها حيث يوجد هناك مئة ألف إرهابي من تنظيمات “جبهة النصرة” و”أحرار الشام” و”الحزب التركستاني الإسلامي” و”فيلق الشام” الإرهابية.

وأشار الجعفري إلى أنه بعد تسع سنوات من الحرب الإرهابية المفروضة على سورية ما زالت الدول التي ساهمت بإشعال فتيل الإرهاب في سورية ترفض الاعتراف بشكل مسؤول بأن إنهاء التداعيات الإنسانية الناجمة عن الإرهاب يستوجب احترام سيادة سورية ووحدة أراضيها مشددًا على أن إدخال المساعدات الإنسانية يجب أن يتم بالتنسيق مع الدولة السورية وبموافقتها وأنه لم يعد هناك مبرر لإدخال المساعدات عبر الحدود.

وأكد الجعفري ضرورة خروج جميع القوات الأجنبية المحتلة الأمريكية والتركية والفرنسية والبريطانية من الأراضي السورية ورفع الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري ومساهمة المجتمع الدولي في عملية إعادة الإعمار والجهود الإغاثية الحقيقية في القطاعات الاقتصادية والصناعية والزراعية والاستثمارية والخدمية.

قد يهمك ايضاالجعفري: لا تهدئة في محاربة الإرهاب بإدلب

بشار الجعفري يكشف أنّ بلاده لم تدع الى قمة إسطنبول التي دعا لها رجب الطيب أردوغان

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سورية تؤكّد أنّها لن تتخلى عن حقها في القضاء على النصرة في إدلب سورية تؤكّد أنّها لن تتخلى عن حقها في القضاء على النصرة في إدلب



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 13:09 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

شؤونك المالية والمادية تسير بشكل حسن

GMT 19:50 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل صيحات حقائب 2019 لإرضاء عاشقات الموضة

GMT 16:18 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

صفاء سلطان تخضع لعملية استئصال الرحم

GMT 07:28 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

نزوح وقتل بنكهة تركية شمال سوريا

GMT 17:19 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة السورية سارة نخلة تكشف حقيقة طلاقها
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24