إسرائيل تُهدّد بإزالة الأسد ونظامه عن خريطة العالم في حال مسّت إيران أمنها
آخر تحديث GMT06:20:23
 العرب اليوم -

رفع الجيش السوري حالة التأهب على الحدود مع لبنان إلى أقصى درجة

إسرائيل تُهدّد "بإزالة" الأسد ونظامه عن خريطة العالم في حال مسّت إيران أمنها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إسرائيل تُهدّد "بإزالة" الأسد ونظامه عن خريطة العالم في حال مسّت إيران أمنها

الحكومة الأمنية المصغرة في إسرائيل
رام الله - ناصر الأسعد

التأمت الحكومة الأمنية المصغرة في إسرائيل لبحث آخر المستجدات وسط تصعيد مسؤوليها تهديداتهم إلى طهران ودمشق، على وقع تهديدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب بتوجيه ضربة عسكرية إلى سورية، في موازاة رفع حال تأهب الجيش على الحدود مع سورية ولبنان إلى أقصى درجة.

وتوقعت مصادر صحافية أن تكون الحكومة الأمنية استمعت إلى استعراض من رئيس هيئة أركان الجيش الجنرال غادي أيزنكوت وقادة الأذرع الأمنية المختلفة بشأن الأوضاع الأمنية في سورية وعلى الحدود مع إسرائيل وإلى استعداد الجيش "لمواجهة تداعيات احتمال هجوم أميركي - غربي على سورية". وطلب رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو من وزرائه عدم الخوض في هذه المسألة في وسائل الإعلام حيال حساسيتها.

كان نتنياهو كرس اليومين الأخيرين لمشاورات أمنية مع الجنرال أيزنكوت في حضور قائد سلاح الجو اللواء عميقام نوركين ورئيس شعبة الاستخبارات العسكرية اللواء تمير هايمن وكبار المستشارين الأمنيين لرئيس الحكومة.

وذكرت صحيفة "هآرتس" أن إسرائيل تنظر بجدية كبيرة إلى تهديدات إيران المباشرة لإسرائيل في أعقاب القصف الجوي المنسوب إلى الطيران الإسرائيلي على القاعدة الجوية تيفور، الإثنين الماضي. وكتبت أن الجيش عزز جاهزيته على الحدود تحسباً لعمل انتقامي تقوم به إيران أو حزب الله لقصف أميركي متوقع على سورية.

ونقلت صحيفة "معاريف" عن أوساط عسكرية تهديدها بأنه في حال قامت إيران بأي عمل ضد إسرائيل من الأراضي السورية فإن الرئيس الأسد ونظامه سيدفعان الثمن. وأضافت: "سيختفي الأسد نفسه ونظام الأسد أيضاً من الخريطة ومن العالم في حال حاول الإيرانيون المساس بإسرائيل أو بمصالحها من خلال الأراضي السورية". وتابعت: "ننصح إيران بعدم اختبارنا لأن إسرائيل ستذهب في هذه المسألة حتى النهاية".

وجاءت هذه التهدديات غداة تحذير وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان، بأن إسرائيل ستمنع ترسيخ الوجود الإيراني في سورية "بكل ثمن.. لأن القبول بذلك مثله مثل القبول بوضع طوق خانق على رقبتنا، وهذا لن يحصل".

وطبقاً للأوساط ذاتها فإن إيران تستعين بأسلحة إيرانية جلبتها إلى سورية أو بمنظومة الأسلحة السورية للرد على إسرائيل، لكنها استبعدت أن يقحم "صِدام بين إسرائيل من جهة وإيران والأسد من جهة أخرى حزب الله، لكن إذا حصل وقرر الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله التدخل فإن عليه أن يفهم أن مصيره لن يختلف عن مصير الأسد وسيدفع أثمانا باهظة جدا".​

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إسرائيل تُهدّد بإزالة الأسد ونظامه عن خريطة العالم في حال مسّت إيران أمنها إسرائيل تُهدّد بإزالة الأسد ونظامه عن خريطة العالم في حال مسّت إيران أمنها



حمل لون المشاهير بعدما ظهر به عدد من عارضات الأزياء

3 نجمات يرفعن شعار اللون الأسود وكيندال جينر أبرزهن

واشنطن-سورية24

GMT 00:55 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 11:27 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 10:54 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 11:50 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 11:12 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 16:12 2020 الثلاثاء ,30 حزيران / يونيو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 12:00 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 12:24 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 12:34 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 10:26 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 09:14 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مناظر طبيعة خلابة تأسر العقل وتجذب السيّاح إلى جزيرة مدغشقر

GMT 03:40 2019 الأربعاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

دراسة جديدة تؤكد أن الثوم سلاح قوي ضد أمراض النوبات القلبية

GMT 17:49 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

"توم فورد" أفضل عطور تكسب شخصيتك أنوثة طاغية

GMT 17:12 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الثعلب الرمادي النادر يظهر للمرة الأولى منذ ربع قرن

GMT 06:26 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

أصالة نصري تعود إلى لبنان من جديد بلا شروط
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24