المفوضية الأوروبية تشيد بدعم ميركل وماكرون لاقتراح إنشاء جيش أوروبي موحد
آخر تحديث GMT08:28:05
 العرب اليوم -

ذكِّرت بأن رئيسها جان كلود يونكر كان أول من تحدث عن هذه الفكرة قبل 4 سنوات

المفوضية الأوروبية تشيد بدعم ميركل وماكرون لاقتراح إنشاء جيش أوروبي موحد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المفوضية الأوروبية تشيد بدعم ميركل وماكرون لاقتراح إنشاء جيش أوروبي موحد

الفرنسي إيمانويل ماكرون و أنجيلا ميركل
لندن ـ سليم كرم

أشادت المفوضية الأوروبية، بدعم زعيمي فرنسا وألمانيا لفكرة إنشاء "جيش أوروبي موحد ومتكامل". وقال متحدث باسم رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، إن يونكر "سعيد لأن الجدال القائم حول إنشاء جيش أوروبي قوي يدل على أنه يسير في اتجاه صحيح". حسبما ذكرت صحيفة الـ"إندبندنت".

وقالت أنجيلا ميركل في كلمة أمام البرلمان الأوروبي يوم الثلاثاء إنها تدعم إنشاء "جيش أوروبي قوي" ، بعد  طرح مماثل من نظيرها الفرنسي إيمانويل ماكرون في الأسبوع السابق.
وفي حديثه يوم الأربعاء ، حاول المتحدث باسم رئيس المفوضية الأوروبية ، أن ينسب الفضل بالفكرة إلى يونكر ، مشيرًا إلى أنه أيد في السابق مثل هذه الفكرة، قائلا: "اسمحوا لي أن أوضح أن أول من تحدث عن الجيش الأوروبي قبل أربع سنوات كان شخص يدعى جان كلود يونكر" .

وأضاف المتحدث: "يسعدنا أن يدعم كل من رئيس الجمهورية الفرنسية والمستشارة الألمانية، بعد بضعة أيام من طرح الفكرة بشكل علني". وتابع: "لقد أوضحنا في كثير من الأحيان كيف تريد لمفوضية أوروبا أن تكون لها هوية دفاعية قوية." وأشار المتحدث إلى أن اللجنة "اقترحت زيادة كبيرة في موارد الاتحاد الأوروبي الجديدة للدفاع في الميزانية المقبلة".
وأثارت فكرة إنشاء الجيش الأوروبي، مشاحنة جديدة مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب ، الذي انتقد اقتراح  الرئيس الفرنسي ماكرون بأن "مثل هذه القوة يمكن أن تضمن أمن أوروبا ضد الولايات المتحدة".
وقال الرئيس الفرنسي  الأسبوع الماضي: "علينا حماية أنفسنا ضد الصين وروسيا وحتى الولايات المتحدة الأميركية"، مضيفاً، أننا "لن نحمي الأوروبيين، ما لم نقرر وجود جيش أوروبي حقيقي". وأضاف: "عندما أرى الرئيس ترامب يعلن أنه سيترك معاهدة رئيسية لنزع السلاح تشكلت بعد أزمة الصواريخ التي ظهرت في أوروبا في ثمانينيات القرن العشرين ، من كان الضحية الرئيسية؟ طبعاً أوروبا وأمنها".

وأثار هذا الاقتراح غضب ترامب ، الذي نشر سلسلة من التغريدات المعادية عبر موقع "تويتر"، فغرد يوم الثلاثاء قائلاً: "إيمانويل ماكرون يقترح انشاء جيش خاص لحماية أوروبا من الولايات المتحدة والصين وروسيا. لكنّ ماذا كان يتعلّق بدعم اميركا لفرنسا ضد ألمانيا في الحربين العالميتين الاولى والثانية؟".

ومن دون أن يعلق مباشرة على تغريدات الرئيس الاميركي، وافق ماكرون على وصف ترامب تلك التغريدات بانها "غير لائقة" قائلا له "لقد قلت كل شيء"، واضاف "أعتقد ان دونالد ترامب يمارس سياسة اميركية وسأدعه يمارسها".

وحرص ماكرون على وضع حد للأمر عبر التأكيد على أنه بعيد عن ذلك قائلا: "لا اريد ان أدخل في جدال مع رئيس الولايات المتحدة الاميركية (...) عبر تغريدات". وتابع: "تخوض الولايات المتحدة الاميركية وفرنسا معا كل يوم احدى المعارك الاكثر اهمية، إنها مكافحة الارهاب". وقال "سواء تعلق الامر بسورية او بأفريقيا، فان جنودنا يعملون معا كل يوم ويعرضون حياتهم للخطر معا ".

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المفوضية الأوروبية تشيد بدعم ميركل وماكرون لاقتراح إنشاء جيش أوروبي موحد المفوضية الأوروبية تشيد بدعم ميركل وماكرون لاقتراح إنشاء جيش أوروبي موحد



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 12:01 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 13:29 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

قناع "الموز والعسل" لعلاج مشاكل الشعر الجاف

GMT 13:13 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق "التاي داي" مِن وحي أحدث إطلالات جينيفر لوبيز

GMT 10:03 2020 الأربعاء ,15 إبريل / نيسان

مقتل طفلين وإصابة آخر بانفجار لغم في تدمر السورية

GMT 11:34 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

إطلاق صاروخ النقل فالكون-9 بنجاح

GMT 01:37 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أميرة السويد تُبهرنا من جديد بفستان آنثوي فاخر

GMT 00:10 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

قلق عراقي من احتمالية دخول عناصر "داعش" من سوريا

GMT 09:02 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 15:15 2019 الجمعة ,01 آذار/ مارس

الجو العام لا يبشر بالهدوء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24