خليفة حفتر يسمح لطائرات الشركات النفطية باستئناف رحلاتها عبر مطار تمنهنت
آخر تحديث GMT16:16:39
 العرب اليوم -

"المنظمة الليبية لحقوق الإنسان" يشيد بتحرير حقل "الفيل" وسلامة يتابع جهود الحوار

خليفة حفتر يسمح لطائرات الشركات النفطية باستئناف رحلاتها عبر مطار "تمنهنت"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خليفة حفتر يسمح لطائرات الشركات النفطية باستئناف رحلاتها عبر مطار "تمنهنت"

قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر
طرابلس ـ فاطمة السعداوي

أصدر قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، تعليماته إلى آمر منطقة سبها العسكرية، بالسماح لطائرات الشركات النفطية باستئناف رحلاتها من وإلى الحقول النفطية، لنقل المستخدمين والتموين، على أن تهبط في مطار "تمنهنت" ذهابا وإيابا، بالتنسيق مع غرفة عمليات القوات الجوية، وذلك "لمنع أي اختراق لطائرات أجنبية أو مشبوهة للمنطقة، وأي دعم للعصابات الإرهابية والإجرامية والمرتزقة".

وتأتي هذه التعلميات حسب آمر المنطقة العسكرية سبها، تقديرا لظروف العاملين في الحقول النفطية في جنوب ليبيا. ولاقت عملية تحرير الجيش الليبي لحقل "الفيل" النفطي ترحيباً واستحساناً من قبل قيادات ومؤسسات ليبية. وأصدرت "المنظمة الليبية لحقوق الإنسان"، بياناً، أوضحت فيه متابعتها "لانتصارات قوات الجيش الوطني في الجنوب وسيطرته على حقل الفيل".

وأفاد البيان، بأنَّ المتابعة شملت السيطرة على حقل الشرارة وتحرير منطقة غدوة ومدينة مرزق من العصابات الإجرامية والإرهابية، فضلا عن زيارات المسؤولين في الحكومة المؤقتة والتواصل بشكل مباشر بينهم والمجالس البلدية في مناطق الجنوب لاسيما مدينة سبها، بالإضافة إلى زيارات قيادات الجيش الوطني الرامية إلى دعم غرفة العمليات العسكرية.

اقرأ أيضاً : 

المسماري يحمِّل تركيا مسؤولية الفوضى في ليبيا

وأشار البيان، إلى أنَّ المنظمة أرسلت مندوبين عنها للوقوف على حقيقة الأوضاع الإنسانية في مدن سبها ومرزق وأم الأرانب، مشيرا إلى تلمّس المندوبين حالة من الارتياح والدعم الشعبي من كافة المكونات لعمليات الجيش الوطني العسكرية لتخليص السكان من شرور العصابات التشادية والسودانية.

وبارك أعضاء "المجلس الأعلى لمناطق حوض النفط والغاز والمياه"، وسكان تلك المناطق، انتصارات القوات المسلحة في الجنوب الليبي. وأكدوا في بيان لهم، دعمهم للجيش في مقارعة الإرهاب، ودحر العصابات التشادية، وباركوا تحرير مدينة مرزق، وإرجاعها إلى حضن الوطن.

كما جددوا دعمهم للجيش في "ملاحقة الإرهابيين والمليشيات المتطرفة، والخوارج والعصابات التشادية المعتدية، حتى يتم تطهير كامل التراب الليبي". وفي طرابلس، بحث المبعوث الأممي غسان سلامة مع عضو مجلس النواب عبد السلام نصية آخر التطورات في إطار مساعي حل الأزمة الليبية. وأكد بيان صادر عن البعثة الأممية أن اللقاء الذي جرى في مقرها في العاصمة طرابلس شهد حوارا بشأن المستجدات السياسية والترتيبات لعقد الملتقى الوطني الجامع.

كما التقى سلامة برئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري لإطلاعه على النتائج المتحققة من زيارات المبعوث الأممي الأخيرة ولقاءاته مع عدد من النخب السياسية والاجتماعية والعسكرية، ومن بينها رئيس مجلس النواب عقيلة صالح وقائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر. بدوره أحاط المشري سلامة بما نتج عن زيارته الأخيرة إلى العاصمة الأميركية واشنطن وبحث معه تطورات الأوضاع في الجنوب.

قد يهمك أيضًأ :

- خليفة حفتر يلتقي رئيس وزراء إيطاليا واتفاق بينهما على دعم مهمة الموفد الأممي

خليفة حفتر يجهز الجيش الليبي لعملية واسعة في الجنوب ضد الميليشيات

 

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خليفة حفتر يسمح لطائرات الشركات النفطية باستئناف رحلاتها عبر مطار تمنهنت خليفة حفتر يسمح لطائرات الشركات النفطية باستئناف رحلاتها عبر مطار تمنهنت



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 16:34 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

شنط ذهبية فاخرة موضة الموسم

GMT 07:50 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

أطول رجل في العالم يجذب انتباه الجميع في مطار لوس أنجلوس

GMT 09:59 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

محاولة إنقاذ أربعة أسود تعاني من سوء التغذية في السودان

GMT 09:40 2019 الجمعة ,20 كانون الأول / ديسمبر

"حسن فتحي وتجربة الكويت" في بيت المعمار المصري السبت

GMT 11:44 2019 الأربعاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

ندى موسى تحسم الجدل بشأن زواجها من أحمد السعدني

GMT 09:42 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 14:54 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

تعيش شهرا غنيا وحافلا بالتقدم والنجاح

GMT 06:19 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

منة عرفة تبدي رغبتها في عرض " شقة فيصل " خلال الفترة المقبلة

GMT 07:33 2020 الخميس ,30 إبريل / نيسان

تصاميم غرف جلوس وأفكار طاولات قهوة مميزة

GMT 13:42 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

يحمل هذا اليوم آفاقاً واسعة من الحب والأزدهار
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24