الشخير بصوت عال قد يؤدي إلى الموت
آخر تحديث GMT22:12:18
 العرب اليوم -

الشخير بصوت عال قد يؤدي إلى الموت

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الشخير بصوت عال قد يؤدي إلى الموت

الشخير بصوت عال قد يؤدي إلى الموت
واشنطن ـ سورية 24

أكدت دراسة أمريكية جديدة أن الشخير بصوت عال يؤدي إلى تآكل جماجم الأشخاص لأسباب غير واضحة، وأن الذين يعانون من انقطاع التنفس أثناء النوم (الشخير) لديهم جماجم يصل سمكها إلى 1.23 ملم.

ويزعم الباحثون الأمريكيون أن تآكل الجمجمة بما يصل إلى 1 ملم، يكفي ليتسبب في تسرب السائل الدماغي الشوكي العفوي المهدد للحياة (sCSF-L)، والذي يحدث عندما يتدفق السائل الحامي للدماغ والنخاع الشوكي في المنطقة الرقيقة، وهذا ما قد يؤدي إلى أعراض تشبه الخرف وكذلك الغيبوبة والسكتة الدماغية وحتى الموت.

ويحدث توقف التنفس أثناء النوم عندما تسترخي جدران الحلق وتضيق أثناء النوم، وهو ما يقطع التنفس، وهو سبب رئيسي في الشخير.

وقال معد الدراسة الدكتور ريك نيلسون، من جامعة إنديانا إن "انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم (OSA) قد يسهم بشكل ميكانيكي في تطوير الاضطرابات المتعلقة بترقق الجمجمة، مثل (sCSF-L)، ويرتبط تسريب السائل النخاعي العفوي بالبدانة لدى الإناث".

وهناك حاجة إلى دراسات مستقبلية لتحديد الكيفية التي قد يؤدي بها "OSA" إلى ترقق الجمجمة، وكيف يمكن أن يزيد ذلك من خطر "sCSF-L".

والجدير بالذكر أن دراسة أخرى صدرت، في يوليو الماضي، وجدت أن الشخير مرتبط بمرض ألزهايمر، وأن صعوبة التنفس أثناء النوم تزيد من انخفاض الذاكرة لدى المعرضين للخطر. وأشارت النتائج أيضا إلى أن النعاس أثناء النهار وتوقف التنفس مرتبطان أيضا بضعف الانتباه والذاكرة والتفكير لدى الأشخاص المعرضين وراثيا للحالة التنكسية.

ويأمل الباحثون في أن تدعم هذه النتائج العلاجات المستندة إلى النوم لدى المعرضين لخطر الإصابة بمرض ألزهايمر.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشخير بصوت عال قد يؤدي إلى الموت الشخير بصوت عال قد يؤدي إلى الموت



GMT 15:20 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

مجدي يعقوب يجري عمليات جراحة قلب في إثيوبيا

GMT 13:38 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكتشفون مدى تأثير كميّة الطعام على صحة مرضى الكلى

GMT 13:31 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشاف تقنية جديدة لإزالة الخلايا السرطانية في الدماغ

GMT 07:48 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

التثاؤب عدوى تصيب على الفور

GMT 18:35 2018 الخميس ,25 تشرين الأول / أكتوبر

خصوبة النساء ربما ترتبط بعوامل مسببة لمرض القلب

أطلَّت بجرأةٍ متناھیةٍ مِن توقيع جورج حبيقة

ستيفاني صليبا تتألَّق بفستانٍ شفَّافٍ في "فينيسيا"

بيروت - سورية 24

GMT 13:04 2020 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

سائح يعيد هدية أخذها من شواطئ "سردينيا" قبل 50 عامًا
 العرب اليوم - سائح يعيد هدية أخذها من شواطئ "سردينيا" قبل 50 عامًا

GMT 05:16 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

نشاطات واعدة تسيطر عليك خلال الشهر

GMT 11:10 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 06:59 2019 الأربعاء ,27 شباط / فبراير

وفاة أشهر عارضة أزياء روسية في القرن الماضي

GMT 07:39 2020 الأربعاء ,04 آذار/ مارس

إصابة وزير الصناعة الإيراني بفيروس كورونا

GMT 12:45 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

تأجيل تصوير فيلم "يوم 13" ثلاث أيام بسبب محمد شاهين

GMT 07:17 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وكالة الفضاء الأميركية تنشر صورة غير عادية عن"انفجارات الموت"

GMT 04:58 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

بريانكا شوبرا تطل بتصاميم "كاجوال" تخطف الأنظار

GMT 10:59 2019 الجمعة ,08 آذار/ مارس

رجل متحول جنسيًا يلد أول أطفاله في أميركا

GMT 18:26 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

البدء في ترميم وتجميع منبر مسجد الظاهر بيبرس

GMT 14:14 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

إكسسوارات مُدوّنة الموضة "مرمر" أكثر أناقة وتميّزًا

GMT 11:45 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

"فالنتينو" تطلق إصدارًا محدودًا من حقائب "Python"

GMT 05:43 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

"من استوديو الفنانين" معرض يجمع تجارب حياتية بـ 7 ريشات
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24