موسكو واشنطن قد تستخدم استفزازات بالأسلحة الكيميائية للحفاظ على وجودها غير الشرعي في سورية
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

"موسكو" واشنطن قد تستخدم استفزازات بالأسلحة الكيميائية للحفاظ على وجودها غير الشرعي في سورية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "موسكو" واشنطن قد تستخدم استفزازات بالأسلحة الكيميائية للحفاظ على وجودها غير الشرعي في سورية

وزارة الخارجية الروسية
موسكو - سورية 24

حذرت وزارة الخارجية الروسية اليوم من أن واشنطن قد تستخدم استفزازات بالأسلحة الكيميائية للحفاظ على وجودها العسكري غير الشرعي في سورية وتبرير عملياتها العدوانية المحتملة ضدها.

ونقلت سبوتنيك عن ممثل للوزارة قوله: نحن لا نستبعد إمكانية استخدام الاستفزازات بالأسلحة الكيميائية ليس فقط لتشويه سمعة الحكومة السورية بل أيضا للحفاظ على الوجود العسكري الأمريكي غير القانوني في سورية وتبرير الأعمال العسكرية المحتملة ضد دولة عضو في الأمم المتحدة.

وتتعمد الولايات المتحدة عبر أدواتها من التنظيمات الإرهابية وما يسمى عناصر (الخوذ البيضاء) تمثيل مسرحيات مفبركة لهجمات مزعومة بالأسلحة الكيميائية تتهم بها الحكومة السورية لإنقاذ الإرهابيين من نهايتهم المحتومة في مواجهة الجيش العربي السوري وتبرير العدوان الخارجي على سورية.

وأكد مراسل هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) ريام دالاتي في تغريدات نشرها الأسبوع الماضي أن تحقيقات أجراها واستغرقت أشهرا حول المشاهد التي قيل أنها صورت في مستشفى مدينة دوما بالغوطة الشرقية يوم الهجوم الكيميائي المزعوم في السابع من نيسان الماضي أثبتت أنها “مجرد مسرحية”.

وتحول الهجوم الكيميائي المزعوم إلى ذريعة لشن الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا عدوانا ثلاثيا على سورية فجر الـ 14 من نيسان الماضي استهدف عددا من المواقع السورية في محيط دمشق وحمص وتصدت له الدفاعات الجوية السورية وأسقطت عددا من صواريخه

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

موسكو واشنطن قد تستخدم استفزازات بالأسلحة الكيميائية للحفاظ على وجودها غير الشرعي في سورية موسكو واشنطن قد تستخدم استفزازات بالأسلحة الكيميائية للحفاظ على وجودها غير الشرعي في سورية



GMT 12:01 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 11:01 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ترتاح للتجاوب من قبل بعض الزملاء

GMT 05:07 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

تعرف على أبرز وأهم اعترافات نجوم زمن الفن الجميل

GMT 14:54 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

تعيش شهرا غنيا وحافلا بالتقدم والنجاح

GMT 09:01 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

كلو فيري بإطلالة برفقة أصدقائها في ملهى ليلي

GMT 11:25 2018 الأحد ,02 كانون الأول / ديسمبر

شبكة " سي إن إن " تفصل محللها السياسي مارك لامونت هيل

GMT 13:58 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

النظام السوري يبلغ نحو 1000 شاب شمال حماة للالتحاق بقواته

GMT 07:41 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 16 فلسطينيًأ في الضفة الغربية

GMT 13:03 2018 الثلاثاء ,08 أيار / مايو

أحدث أفلام هوليوود يحقق عائدات قياسية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24